الوصــــــــــــــول لرفقة الرســـــــــــــــول
أهلا بك من جديد

الوصــــــــــــــول لرفقة الرســـــــــــــــول

أهلا ومرحبا بكم في مضمار نصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم لإبراز لمعة من أنواره ، وقطرة من بحر علمه وهدايته ، ولمسة من حنوه ورحمته فهو القائل صلوات ربي وسلامه عليه بلغوا عني ولو آية فعسى الله أن يهدي قلوبنا ويغفر زلاتنا بحبنا لنبيه وخيرته من خلق
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جمكتبة الصوربحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولأهلا بك من جديد نتمنى لك وقتا ممتعا

شاطر | 
 

 أم المؤمنين السيدة عائشة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت الجزائر
مشرف عام


عدد المساهمات : 391
تاريخ التسجيل : 14/10/2011

مُساهمةموضوع: أم المؤمنين السيدة عائشة    الأحد نوفمبر 20, 2011 3:39 pm

أم المؤمنين السيدة عائشة بنت عبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر بن كعب بن سعد بن تيم القرشي، وأمها أم رومان بنت عامر بن عويمر. ولدت في السنة الرابعة بعد البعثة.

زواج رسول الله منها

تزوجها الرسول محمد بن عبدالله صلى الله عليه و سلم بعد وفاة زوجته الأولى خديجة بنت خويلد، وكان ذلك قبل الهجرة بسنتين، وكان عمرها ست سنين، وبنى بها وعمرها تسع . توفي محمد صلى الله عليه و سلم وهي في الثامنة عشرة من عمرها، وقد عاشت معه ثمانية أعوام وخمسة أشهر.

فضلها

تزوجها محمد صلى الله عليه وسلم بأمر من ربه تعالى.

روي عن عبد الله بن عمرو بن العاص في صحيح الترمذي :


يا رسول الله ! من أحب الناس إليك ؟ قال : عائشة ، قال : من الرجال ؟ قال : أبوها



وكان الناس يعرفون حب الرسول صلى الله عليه و سلم لها لذا كانت أيامه الأخيرة في حجرها وتوفي ورأسه على صدرها.

روي عن عروة بن الزبير في الجامع الصحيح :




كان الناس يتحرون بهداياهم يوم عائشة ، قالت عائشة : فاجتمع صواحبي إلى أم سلمة ، فقلن : يا أم سلمة ، والله إن الناس يتحرون بهداياهم يوم عائشة ، وإنا نريد الخير كما تريده عائشة ، فمري رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأمر الناس : أن يهدوا إليه حيثما كان ، أو حيثما دار ، قالت : فذكرت ذلك أم سلمة للنبي صلى الله عليه وسلم ، قالت : فأعرض عني ، فلما عاد إلي ذكرت له ذلك فأعرض عني ، فلما كان في الثالثة ذكرت له فقال : ( يا أم سلمة لا تؤذيني في عائشة ، فإنه والله ما نزل علي الوحي وأنا في لحاف امرأة منكن غيرها ) .







وعائشة رضي الله عنها من اكثر النساء رواية للحديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم.

حادثة الإفك

مرت عائشة في ملابسات حادثة الإفك وذكرها الله في القرآن قال تعالى: إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالْإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لَا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الْإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ{{النّور-11}}

وفاتها ودفنها

توفيت ليلة الثلاثاء السابع عشر من رمضان من السنة السابعة أو الثامنة أو التاسعة والخمسين للهجرة, وأوصت أن تدفن بالبقيع ليلا. صلى عليها أبو هريرة بعد صلاة الوتر، ونزل في قبرها خمسة: عبد الله وعروة ابنا الزبير بن العوام من أختها أسماء بنت أبي بكر والقاسم وعبد الله ابنا أخيها محمد بن أبي بكر، وعبد الله بن عبد الرحمن بن أبي بكر، وكان عمرها يومئذ سبعا وستين سنة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أم المؤمنين السيدة عائشة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الوصــــــــــــــول لرفقة الرســـــــــــــــول :: الفئة الأولى :: احباب المصطفى-
انتقل الى: